لحن الأمل


 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 ** ويبقى الأمل **

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المشرف
Admin
avatar

ذكر عدد الرسائل : 498
العمر : 34
البلد : فلسطين
العمل/الترفيه : محامي
تاريخ التسجيل : 10/09/2007

مُساهمةموضوع: ** ويبقى الأمل **   الإثنين سبتمبر 17, 2007 11:25 am

[/size]
لا شيءَ كالأمل والتفاؤل –بعد الإيمان – يولّد الطّاقة، ويَحْفز الهمم، ويدفع إلى العمل، ويساعد على مواجهة الحاضر، وصنع المستقبل الأفضالأمل والتفاؤل قوّة
واليأس والتشاؤم ضعف[
الأمل والتفاؤل في الحياة واليأس والتشاؤم موت
وفي مواجهة تحدّيات الحياة، وما أكثرَ تحدّيات الحياة !،
ثمّةَ صنفان من النّاس، وموقفان أساسيّان
يائس متشائم يواجه تحدّيات الحياة بالهزيمة والهرب والاستسلا
وآمِلٌ متفائل يواجهها بالصبر والكفاح، والشجاعة والإقدام، والثقة بالنصر
وما أروع الأمل والتفاؤل،
وما أحلاه في القلب !
وما أعْوَنَه على مصابرة الشدائد والخطوب،
وتحقيق المقاصد والغايات





لا أعرٍفُ اليأسَ والإحباطَ في غم
يَفيضُ من أملٍ قلبي ومن ثقةٍ
لا يُنبِتُ اليأسَ قلبُ المؤمنِ الفَهِمِ
اليأسُ في ديننا كُفْرٌ ومَنْقَصةٌ




نعم - أيها الأحبة –
اليأس والتشاؤم ثمرة من ثمرات الكفر، وصفة من صفاته، وليس يجوز لمسلم بصير بأمر دينه أن يستسلم لليأس، ويمَكِّنَه من قلبه
وكيف يرضى المسلمون الصادقون الواعون ذلك لأنفسهم، وهم يقرؤون قولَ ربّهم عزّ وجلّ - لاَ تَقْنَطُوا مِنْ رَحْمَةِ الله – الزمر 53
وما أكثرَ أمثلةَ الأمل والتفاؤل في سيرة رسول الله صلى الله عليه وسلم، وسِيَر أصحابه ! وما أكثَرها أيضاً على امتداد التاريخ الإسلاميّ والبشريّ البعيد والقريب



ما دام الزمنُ يجري
وما دامت الأيامُ يُداولها الله بينَ الناس
وما دام التغييرُ سنّة الحياة
وما دمنا نثق بربّنا وديننا، ونثق بأنفسنا، وبوعد الله الصادق لنا، ونأخذ بما أمر الله من الوسائل والأسباب، ونبذل كل ما نستطيع، كلّ ما نستطيع ... فلا يأسَ ولا تشاؤمَ ولا إحباطَ، بل أملٌ متلألِئٌ يضيءُ القلوبَ والعقول والدّروب والآفاق، وتفاؤلٌ صادق – رغم كل شيء – بنصر الله عزّ وجل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alamal.msnyou.com
فدائية

avatar

انثى عدد الرسائل : 233
العمر : 28
البلد : فلسطين
العمل/الترفيه : طالبة جامعية
تاريخ التسجيل : 16/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: ** ويبقى الأمل **   الأربعاء يناير 16, 2008 1:12 pm


ما دام الزمنُ يجري

وما دامت الأيامُ يُداولها الله بينَ الناس

وما دام التغييرُ سنّة الحياة

لذلك لا لليأس ونعم للتفاؤل
مشكور اخى ايمن على هذه الكلمات الرائعة ودام نبض قلمك
وتقبل مرورى

_________________
Image Hosted by ImageShack.us
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
** ويبقى الأمل **
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
لحن الأمل :: 
اللغة والأدب
 :: منتدى عذب الكلام ونبض القلم
-
انتقل الى: